ESM ESM


- المرحلة الثالثة : 30 دقيقــة

المناقشة و التصحيح : يستمع الأستاذ المكون إلى الطلبة القضاة فيستعرض أجوبتهم في شكل مناقشة علنية يتم فيه الانتقال بترتيب من طالب قاضي ، كمحاولة للتصحيح و إيجاد الجواب الملائم للدفع أو الإشكال المطروح ، مع تدخله لتصحيح الصياغة أو استعمال المصطلح القانوني السليم أو ترتيب الحيثيات أو وضع أسئلة للتذكير و للتنبيه إلى وجوب إبراز التسبيب الواقعي و القانوني ، كل ذلك انسجاما مع واقع العمل القضائي بالمحاكم.

- المرحلة الأخيرة : 10 إلى 15 دقيقة

تقديم الحل من طرف الأستاذ على ضوء نتائج المناقشة العلنية في شكل حكم يتضمن أجوبة عن الدفوع و الشكليات ( حيثيات ) ثم النتيجة المنطقية و القانونية لهذه الحيثيات (منطوق الحكم ) .

الوثائق المودعة:

• قرار صادر عن ........

• حكم جنحي أو جنائي عدد........

• مقال منشور لمجلة متخصصة .

الأدوات البيداغوجية المستعملة :

................................

تمثيل الجلسات

بغرض إضفاء طابع عملي وجذاب لمنهج التدريس، أدرجت المدرسة ضمن برنامجها التكويني مادة " تمثيل الجلسات " انطلاقا من دراسة ملفات قضائية حقيقية تم الفصل فيها من طرف المحاكم. الهدف من إدراج هذه المادة هو تعليم الطلبة القضاة إدارة الجلسات، تشجيعهم على مسؤوليات القاضي أثناء الجلسة و تحضيرهم نفسيا للتربص في مختلف الهيئات القضائية. تدعيما للمحاضرات المنهجية في مادة "تطبيقات قضائية"، يحضر الطلبة القضاة خلال فترة تكوينهم في المدرسة جلسات محكمة الجنايات التي تعالج القضايا الهامة في (الجزائر ،البليدة و بومرداس). تسمح لهم هذه الطريقة التعرف بصفة ملموسة على الإجراءات المطبقة. عند نهاية الجلسة يقسم الطلبة إلى أفواج صغيرة، لانجاز تقرير جماعي يخضع لتقييم الأستاذ المشرف على تدريس مادة التطبيقات القضائية. يقوم الطلبة القضاة بإعادة تمثيل الجلسة تحت إشراف أستاذ مادة "التطبيقات القضائية" على مستوى المدرسة. عند نهاية التمثيل، تناقش و تصحح كل الأخطاء المرتكبة من طرف الطلبة القضاة على ضوء الحلول الإجرائية و القانونية.

السابق